شهيدة مقاومة غضب الفرات ( آكري كوباني)

  • 5 كانون الثاني 2016 | أخبار

إلى الإعلام والرأي العام:

اطلقت قوات سوريا الديمقراطية حملة غضب الفرات بتاريخ ٥ تشرين الثاني الهادفة إلى عزل مدينة الرقة ثم تحريرها، خلال هذه الحملة لعبت وحداتنا وحدات حماية الشعب ووحدات حماية المراة دورا بارزا في تحرير الكثير من القرى والمزارع والمواقع الاستراتيجية من مرتزقة داعش.

 

مع بدء المرحلة الثانية من حملة غضب الفرات بادرت وحداتنا في الانضمام إلى الحملة، وشاركت في الكثير من الاشتباكات العنيفة مع مرتزقة داعش في شمال الرقة. خلال هذه الاشتباكات ارتقى خمسة من مقاتلينا إلى مرتبة الشهادة اثناء تحرير قريتي جعبر وطراقة شمال الرقة.

 

خلال الاشتباكات التي اندلعت من ٢٠ كانون الثاني واستمرت حتى ٢٤ كانون الثاني  ارتقى أربعة من مقاتلينا إلى مرتبة الشهادة في قرية جعبر واستشهد مقاتل أخر في قرية طراقة اثناء عملية التحرير في الريف الشمالي من مدينة الرقة.

 

لعبت وحداتنا ضمن صفوف قوات سوريا الديمقراطية الدور الأساسي والبارز في تحرير القرى والمزارع ضمن حملة غضب الفرات، كان اخر هذه القرى قريتي جعبر وطراقة.

 

ونحن كوحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة نعاهد شهداءنا بالسير على دربهم حتى آخر رمق من حياتنا، ونتقدم بالعزاء لعوائل الشهداء وعموم شعبنا الوطني.

سجل الشهداء كالتالي: